150 رجل اعمال تركي يشاركون في مؤتمر المشاريع الصغيره والمتوسطه في قطر

150 رجل اعمال تركي يشاركون في مؤتمر المشاريع الصغيره والمتوسطه في قطر

يشارك 150 رجل أعمال تركي في “مؤتمر غرفة قطر للمشاريع الصغيرة والمتوسطة الثاني” الذي سينطلق في قطر، برعاية وحضور الشيخ عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية في قطر خلال الفترة 17-18 كانون الثاني/ يناير الجاري بفندق ريتز كارلتون، حسبما ذكرت صحيفة الشرق.

ويشارك في المؤتمر رجال أعمال أتراك على رأسهم رفعت أوغلو رئيس اتحاد الغرف والبورصات التركية، إلى توفير آليات ومعارف لازمة لرواد الأعمال، وذلك من خلال تعزيز تواصلهم مع المؤسسات والجهات المعنية. ويهدف المؤتمر حسب تصريح للشيخ خليفة بن جاسم آل ثاني رئيس مجلس إدارة غرفة قطر، للترويج لريادة الأعمال وتحفيز الخدمات اللازمة لدعم تلك المشاريع، ودعم التوجه نحو التنويع الاقتصادي، بالإضافة إلى خلق فرص عمل جديدة في سوق العمل القطري.

وتُنظم المؤتمر غرفة قطر بالتعاون مع اتحاد الغرف والبورصات التركية، ويحظى برعاية بنك قطر الوطني، وبنك قطر للتنمية، وبنك الدوحة، ومجموعة ناصر بن خالد القابضة، وإكسبو تركيا.

وأشار رئيس مجلس إدارة غرفة قطر إلى أن المؤتمر يتماشى مع أهداف رؤية قطر الوطنية 2030، ويضيف إلى الجهود التي تبذلها الحكومة والمنظمات الرئيسية لتعزيز وخلق قطاع خاص قادر على لعب دور محوري في تنمية الاقتصاد الوطني.

ويتناول المؤتمر التجربة التركية باعتبارها واحدة من الدول الصناعية الحديثة عالميًا، ولأن السوق التركية لها تواجد عالمي متميز، بالإضافة إلى مكانتها الرائدة بين المنتجين في مجالات المنتجات الزراعية والمنسوجات ومعدات النقل ومواد البناء.

وذكرت صحيفة الشرق أن الدكتور ر. سيتارامان الرئيس التنفيذي لبنك الدوحة، أكد أن الشركات الصغيرة والمتوسطة تمثل العمود الفقري لأي اقتصاد متطور، وأنها ستسهم بشكل كبير في القوى العاملة والتنمية المستدامة.

وأشار ستارامان إلى أن المؤتمر يوفر فرصة مثالية لتعزيز التواصل بين أصحاب الأعمال والمستثمرين في كل من قطر وتركيا، وبالتالي سيسهم في تحسين العلاقات الثنائية بين البلدين.

وأضاف أن التكامل بين الشركات الصغيرة والمتوسطة وسلاسل القيمة العالمية سيصب في تحسين إمكاناتها، وبالتالي في توفير مزيد من فرص النمو.

ومن جهته، قال السيد صالح بن حمد الشرقي مدير عام غرفة قطر إن لديه قناعة تامة بأن المؤتمر يُعد فرصة كبيرة لتبادل أفضل الممارسات، ولتمكين المشاريع المحلية من المنافسة على فرص الأعمال في قطر من خلال ربطها بكافة الأطراف والجهات المعنية الرئيسية.

وقال السيد رفعت أوغلو إن لدى تركيا وقطر إمكانات كبيرة لتعزيز التبادل التجاري، خاصة في ظل العلاقات القوية التي تربط قيادتي البلدين، مؤكدًا أن الشركات الصغيرة والمتوسطة هي محور الأعمال في مستقبل المنطقة، كما أنها تُعد محركا هامًا لتعزيز التواصل وتسهيل التجارة وتحقيق النمو الشامل.

ترك برس

 

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي :

   

اضعط هنا لمشاهدة الاسئلة المتكررة حول الشحن

تابع اخر عروض شركات الشحن من شركة المنارة حصراً